الجوانب العملية للِقوامة الشرعية

الملخص


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين، وعلى آله وأصحابه الأوفياء المتقين، وَمن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.
خلق الله سبحانه وتعالى الزوجين الذكر والأنثى، وأودع في ك ٍّل منهما ما يساعده على القيام بدوره في هذه الحياة الدنيا، على النحو الصحيح الذي يحقق السعادة والنعيم في العقبى، ويكون ذلك في بعض صوره مفتقراً إلى ارتباط النوَعين، وتعاونهما لتحقيق تلك الغاية.
ويأتي هذا البحث مبيناً للحقيقة السالفة الذكر، وهو بعنوان” الجوانب العملية للقوامة الشرعية”، فمع التسليم بأ َّن
الِقوامة خيُاطَب بها الرجل، بدليل قول الله جل جلاله:چٱٻٻٻچ، النساء/٣٤ إلا أَّن تطبيقها ونجاحها في واقع الحياة يتطلب تعاون الزوجين في مجالا ٍت متعددةٍ، منها ما يُص الرجل، ومنها ما يُص المرأة، ومنها ما يشتركان فيها جميعاً، وبذلك يكون للِقوامة أثرها الإيجابي في الأسرة والمجتمع، وعليه يأتي هذا البحث
لبيان هذا الجانب من موضوع الِقوامة.



Download Full Article